أربيل.. التغيير تجتمع مع الجماعة الإسلامية لبحث آخر التطورات السياسية والاقتصادية

11:25 - 29/06/2020
کردستان

زار وفد من حركة التغيير برئاسة المنسق العام للحركة عمر السيد علي، اليوم الاثنين، الجماعة الإسلامية في أربيل واجتمع مع الامين العام للجماعة الإسلامية علي بابير.

وضم وفد التغيير برئاسة المنسق العام للحركة عمر السيد علي وبعضوية أعضاء من الخلية التنفيذية، وكان في استقبالهم الأمين العام للجماعة الإسلامية علي بابير وأعضاء من المكتب السياسي بالمقر الرئيسي للجماعة في أربيل.

وتأتي زيارة التغيير للجماعة الإسلامية ضمن سلسلة زيارات تقوم بها الحركة للأطراف السياسية في كوردستان من أجل التباحث حول الاوضاع السياسية والاقتصادية والعلاقات العامة بين أربيل وبغداد.

وكان القيادي في حركة التغيير شَمال عبدالوفاء قد قال في حديثٍ خاص لـ"ديجتال ميديا KNN" في وقتٍ سابق من اليوم: ان "حركة التغيير ستجري سلسلة زيارة لكافة الأحزاب السياسية في الإقليم خلال المرحلة المقبلة"، كاشفاً عن أهداف هذه الزيارات بالقول انها"من أجل وضع واجراء قراءة دقيقة للواقع الذي يمر به اقليم كوردستان خلال الفترة الحالية، ومن أجل الخروج بموقف باجماع عام لإيجاد حل هذه الأزمات".

وشدد القيادي في التغيير على ضرورة اجراء الإصلاحات في المرحلة الحالية، محذراً من مستقبل مجهول وتدهور أكثر في الأوضاع العامة في حال عدم إجراء الإصلاحات اضافةً الى انتشار الفساد.

وتتحمل الأطراف التي تمتلك قوة ولها السلطة الواسعة والتي تمتنع عن تحويل قوات البيشمركة الى قوة وطنية وعدم تحويل علاقات الإقليم الى علاقات وطنية، فهي التي تتحمل الجزء الأوسع من هذه المشاكل. حسب القيادي في التغيير شَمال عبدالوفاء.

65 عدد القراءات‌‌