تفاصيل زيارة وزير الخارجية الأردني الى العراق

01:31 - 18/01/2020
العراق

أعلن وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي، اليوم السبت، عن حمله رسالة من ملك بلاده عبد الله الثاني الى رئيسي الجمهورية برهم صالح وحكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي تؤكد وقوف الاردن الى جانب العراق بالكامل لحفظ الأمن والاستقرار.

وقال الصفدي في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره العراقي محمد الحكيم في بغداد: إن "نحمل رسالىة الى فخامة الرئيس ودولة رئيس الوزراء العراقيين تتمخض بوقوف الاردن بالكامل مع العراق لحفظ الأمن والاستقرار".

وأشار الى أن "الحفاظ على أمن العراق وسيادته ضرورة اقليمة، وموقف الأردن واضح في البداية بأن ضمان أن لا يكون العراق ساحة للصراعات"، مؤكدا أن بشأن الصراعات الأمور تميل باتجاه التهدئة ويجب تكثيف الجهود لمنع التصعيد".

وتابع: أن "العراق والاردن اشقاء، فعلاقاتنا تاريخية وحاضرنا يستوجب ذلك"، منوها الى أن "الخطر الداعشي ما يزال قائما ولابد الحفاظ"، لافتا الى أن "ملك الاردن عاد للتو من زيارة اوروبا والموضوع العراقي ضمن اولويات زيارته".

من جانبه شدد وزير الخارجية محمد علي الحكيم على أن العراق "لن يكون ساحة للحرب"، وأكد ضرورة إبعاد البلاد عن سياسة المحاور، فيما أشار إلى أن "الإرهاب لم ينته".
وقال المؤتمر ذاته: إنه تم "التركيز على أن العراق لن يكون ساحة للحرب والمعارك، وشددنا على أهمية احترام سيادة العراق وعدم انتهاكها". مضيفاً انه "أكدنا على ضرورة إبعاد العراق عن التجاذبات الإقليمية وسياسة المحاور، ودعم جهود محاربة التنظيمات الإرهابية"، مبيناً أن "الإرهاب لم ينته، وأن الإرهابيين ما يزالون يتواجدون في شرق الفرات".

وأوضح أنه "أجرى مباحثات مكثفة مع (وزير الخارجية الأردني أيمن) الصفدي بشأن تعزيز العلاقات بما يخدم مصالح البلدين"، متابعاً: "أراؤنا متشابهة بخصوص القضايا المشتركة".

جدير بالذكر أن وزير الخارجية الأردني وصل، صباح اليوم السبت، إلى العاصمة بغداد في زيارة رسمية.

402 عدد القراءات‌‌