مقرب من المالكي يبارك "هلاك" سلطان هاشم وينتقد الترحم عليه

12:58 - 21/07/2020
العراق
أثناء تشييع سلطان هاشم الى مثواه الاخير في محافظة نينوى‌‌‌

انتقد عضو مجلس النواب العراقي عن ائتلاف دولة القانون، خلف عبدالصمد، اليوم الثلاثاء، الأصوات التي ترحمت على رموز البعث منهم وزير الدفاع الأسبق سلطان هاشم. مباركاً الشعب العراقي "هلاك" أحد رموز النظام البائد.

وقال عبد الصمد في بيان تابعه "ديجتال ميديا KNN": انه "أبارك للشعب العراقي المظلوم و ضحايا حزب البعث المجرم بمختلف شرائحهم و أسر ضحايا القصف الكيميائي و المقابر الجماعية و الاعدامات الظالمة و المغيبين في زنازين البعث وملايين المهجرين و المضطهدين هلاك احد رموز البعث المجرم الذي عاث في الارض فسادا وساند الطاغية على الظلم والاضطهاد".

وأشار الى انه "بعد سماعنا خبر هلاك هذا المجرم الطاغية نستثمر الفرصة لنترحم على الشهداء الذين سقطوا على يد البعث المجرم وان القصاص الالهي من طواغيت البعث نازل بهم لا محال وعذاب الاخرة أشد".

وأوضح "من الغريب ان يطرق مسامعنا اصوات تترحم على رموز البعث و تتناسى ما فعله هذا الحزب المجرم من تدمير للحرث والنسل وانهاك الاقتصاد و تدمير البنى التحتية و شن الحروب الخاسرة والاثراء والطغيان على حساب العراقيين والقتل والتعسف والتنكيل بهم دون وجه حق بدلا من ان يترحموا على الضحايا و يعملوا على انصافهم".

والجدير بالذكر ان وزير الدفاع الأسبق سلطان هاشم فارق الحياة إثر أزمة قلبية أصابته في سجن الحوت بمدينة الناصرية، اول الأمس، عن عمر ناهز 75 عاما.

273 عدد القراءات‌‌