بعد مقتل ضابطين.. تركيا تعلق على خروقاتها الجوية للحدود العراقية

10:58 - 13/08/2020
العراق

أصدرت وزارة الخارجية التركية، اليوم الخميس، بياناً بعد القصف التركي في ناحية سيدكان بمحافظة أربيل أمس الأول الثلاثاء وأدى إلى مقتل ضابطين وجندي، داعية العراق وبعض المنظمات الإقليمية إلى التخلي عن "ازدواجية المعايير والكف عن توجيه الاتهامات الباطلة" لتركيا.

وقالت الوزارة في بيان: إن "أنقرة ستتخذ التدابير اللازمة لحماية أمن حدودها، في حال واصل العراق تجاهل وجود عناصر منظمة بي كا كا على أراضيها"، معتبرةً أن "مسؤولية اتخاذ التدابير اللازمة ضد عناصر بي كا كا المتواجدين في العراق، تقع على عاتق بغداد بالدرجة الأولى".

وأشار البيان الى  ان عناصر بي كا كا يستهدفون تركيا من خلال المواقع التي يتمركزون فيها داخل الأراضي العراقية منذ سنوات طويلة"، ماضيا إلى القول إن "هذه المنظمة تتحدى في الوقت نفسه سيادة العراق ووحدة أراضيه واستقراره".

وأكدت الوزارة، "استعداد أنقرة للتعاون مع بغداد في مكافحة بي كا كا"، داعياً في الوقت نفسه العراق وبعض المنظمات الإقليمية إلى "التخلي عن ازدواجية المعايير والكف عن توجيه الاتهامات الباطلة لتركيا وتبني مواقف مبدئية".

وكانت وزارة الخارجية العراقية استدعت، أمس الأربعاء، سفير تركيا لدى بغداد فاتح يلدز وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة احتجاجاً على "الاعتداء السافر" في سيدكان، كما أعلنت إلغاء زيارة وزير الدفاع التركي خلوصي أكار التي كانت مقررة اليوم الخميس، وجميع زيارات المسؤولين الأتراك.

142 عدد القراءات‌‌